Overblog
Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
Le blog d'education et de formation

مهارة الإتصال

13 Mai 2009 , Rédigé par mazagan Publié dans #الاشراف والادارة التربوية

من المهارات الإدارية الأساسية للقادة التربويين مهارة الإتصال

 

• تعريف عملية الاتصال :


- الاتصال :هو  العلمية التي يتم عن طريقها انتقال المعرفة من شخص لآخر .
- الاتصال الشخصي : هو عملية نقل هادفة للمعلومات من شخص لآخر.
- الاتصال : عبارة عن تبادل المعاني الموجودة في الرسائل والتي من خلالها يتفاعل الأفراد ذوي الثقافات المختلفة .
- الاتصال : هو المشاركة في الحديث والرأي واتخاذ القرار وتبادل المشاعر والاتجاهات
- الاتصال: هو نقل فكرة أو مهارة أو حكمة من شخص لآخر
- تعريف دكتور عوض القرني للاتصال : هو سلوك أفضل السبل والوسائل لنقل المعلومات والمعاني والأحاسيس والآراء إلى أشخاص آخرين والتأثير في قناعاتهم  بما تريد سواء بطرقة لغوية أو غير لغوية.


• أهمية وأهداف الاتصال :


• أهمية الاتصال للإدارة والمدير:


نظرية الإدارة الحديثة تهتم بان يلعب المدير دورا في الاتصال بالجهات الخارجية وتمثيل الإدارة رسميا يمكننا تحديد أهداف الاتصال فيما يلي :
1- تنشيط التعاون بين العاملين .
2- توصيل توجيهات وأفكار الإدارة العليا إلى العاملين.
3- زيادة فرص التفاهم المتبادل
4- اكتساب احترام وثقة الرأي العام.
5- توضيح وتفسير بعض التصرفات الناتجة من المنشأة.
6- تقديم المعلومات المتكاملة من وإلى المؤسسة وإيضاح العلاقات التبادلية لإحداث نوع من الجاذبية المتبادلة التي تعود بالنفع على الجميع.


• عناصر الإتصال :


1- المرسل : وهو مصدر الرسالة أو نقطة بداية عملية الاتصال.
2- المستقبل : وهو الشخص المراد وصول الرسالة إليه.
3- الرسالة: وهي الموضوع المراد إرساله.
4- الوسيلة: وهي القناة التي تنتقل عن طريقها الرسالة.
5- التغذية المرتدة : وهي الأثر الذي يتركه رد فعل مستقبل الرسالة على المرسل.
- مما سبق يتبين أن الاتصال حتى يكون ناجحا لابد من توفر ركنين أساسيين:
1- إقامة علاقات قوية مع الآخرين.
2- نقل المعلومات والأفكار إلى الآخرين والتأثير فيهم.


• معوقات الاتصال :


1- معوقات في المرسل : ناتجة عن أخطاء أهمها :
- دوافع المرسل تؤثر في طبيعة المعلومات التي يقوم بإرسالها.
- اعتقاد المرسل أن سلوكه في كامل التعقل والموضوعية.
- تصرفات المرسل تخدم مصالحه الشخصية.
- سوء فهم المرسل للمعلومات التي يرسلها.
- حالة المرسل الانفعالية تؤثر في شكل المعلومات.
- معتقدات وقيم المرسل تؤثر في شكل المعلومات .
- حكم المرسل الشخصي والتغير والحذف والإضافة للمعلومات التي لديه.
- التحيز لطبيعة الأمور والأحداث.
2- معوقات في المستقبل:  يقع المستقبل في الخطأ عند استقباله للمعلومات مشابهة لتلك التي عند المرسل
3- معوقات في الرسالة :  تتعرض الرسالة لبعض المؤثرات التي تغير أو تسيء طبيعة المعلومات ومن أهم هذه المؤثرات:
- سوء الفهم أو الإدراك للمعلومات.
- عدم القدرة على انتقاء كلمات سهلة ومعبرة
- افتقار المرسل إلى القدرة على تعزيز معنى الرسالة بتعبيرات الوجه والجسد.
4- معوقات في وسيلة الاتصال : واهم هذه المعوقات ما يلي :
- اختيار وسيلة اتصال لا تتناسب مع المعلومات.
- عدم ملائمة وسيلة الاتصال للوقت.
- عدم إتباع المرسل للإجراءات الرسمية في استخدام الوسيلة.
- المساواة بين استخدام الوسائل المكتوبة والوسائل الشفوية.

5- معوقات في بيئة الاتصال : يقع أطراف الاتصال في أخطاء عديدة عندما يتغافلون لتأثير البيئة المحيطة بهم وبعملية الاتصال وعدم الأخذ بعناصر البيئة  وتأثيرها على الاتصال مما يشوش على عملية الاتصال وفيما يلي عناصر البيئة والأخطاء الخاصة بها :
- أحد أطراف الاتصال أو كلاهما لا يفهم الأهداف المشتركة.
- أحد أطراف الاتصال تتعارض أهدافه مع أهداف الطرف الآخر.
- أحد أطراف الاتصال أو كلاهما لا يفهم وظيفة الآخر.
- أحد أطراف الاتصال أو كلاهما لا يفهم الفوائد التي ستعود عليه من جراء الاتصال .
- أحد أطراف الاتصال أو كلاهما لا يفهم العواقب السيئة جراء سوء الاتصال
- عدم اتسام البيئة بالابتكار بالعدالة والثقة
-  عدم توفير معلومات مرتدة عن مدى التقدم في الاتصال


• كفاءة الاتصال :


تتميز الاتصالات ذات الكفاءة العالية بالخصائص التالية:
1- السرعة
2- تقديمها لمعلومات مرتدة.
3- تسجيلها على شخص معين.
4- ملائمة شكلها لموضوعها.
5- تأثيرها على السلوك.
6- تكلفتها النتخفضة.


• توصيات لضمان اتصالك مع الآخرين بكفاءة :


- حدد الهدف من الاتصال ومدى أهميته.
- وسع دائرة تفكيرك بزيادة معلوماتك عن موضوع الاتصال.
- استمع بدقة إلى الرسالة التي ينقلها لك الآخرون.
- صمم رسالتك لتناسب الآخرين.
- تأكد من المعنى بطرح الأسئلة  ولا تخف من الظهور بمظهر الجاهل .
- لا تخف من قول لا أعلم.
- اطرح أفكارك في المكان والوقت المناسب.
- كن واضحا وتجنب العموميات والغموض في حديثك.
- لا تشغل ذهنك بأمور خارجة عن موضوع الاتصال.


• أنواع أساليب الاتصال :


1- الاتصال الكتابي ( الوسائل الكتابية) : يتحقق عن طريق الوسائل الكتابية مثل الرسائل والمنشورات ، يتميز بوجود مستند مادي يمكن الرجوع إليه  ويعاب عليه أنه مكلف ونطاقه ضيق ويتطلب وقتا طويلا.
2- الاتصال الشخصي ( الوسائل الشفهية ): يعتمد على المقابلة الشخصية بين المرسل والمستقبل ، ويمتاز بالسرعة الكبيرة مع ضمان السرية .
3- الاتصال الميكانيكي : مثل الأفلام والتليفون والتلفاز ويمتاز بالسرعة والقدرة على ترك مستندات مادية ويجمع بين الاتصال الشخصي والكتابي .


• بعض أساليب الاتصال الإداري المدرسي :


1- المجالس التعليمية
2- اللجان التربوية
3- التقارير
4- الاجتماعات المدرسية.
5- المقابلات
6- الإعلام


• مهارات واجب توافرها في المرسل أثناء عملية الاتصال:


1- مهارة التحدث: مراعاة  اللباقة والدبلوماسية والتحكم في الألفاظ وانتقاءها بعناية .
2- مهارة الكتابة : تجنب الأخطاء اللغوية ، وأن تكون الكتابة موضوعية وبلغة سهلة ومفهومه.
3- مهارة القراءة : القراءة مع الفهم والتعلم على الأسلوب السليم للقراءة مع التركيز على ما يقرأ بهدف الفهم.
4- مهارة الاتصال : وتعتمد على الإنصات .
5- مهارة التفكير: وهي ضرورية للتأثر والإقناع .

-------------------------------

لخصه : عبدالمنعم جابر البلوي

 www.watein.com

شبكة الوتين

كتاب: مدخل إلى الإدارة التربوية..النظريات والمهارات

http://www.watein.com/educe/edu/3880.html

Partager cet article

Commenter cet article