Overblog
Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
Le blog d'education et de formation

أصناف الاختبارات الملائمة للتقويم التكويني بالنسبة لثلاث نواتج للتعلم

21 Février 2009 , Rédigé par mazagan Publié dans #علوم التربية

المرجع مجزوءة علوم التربية

أنواع الأدوات الملائمة للتقييم

ينبغي أن يكون التلميذ قادرا على أن

نواتج التعلم

 الاختبار المعرفي-

يسمي- يسرد- يحكي- يذكر بأسلوبه الخاص.

1: المعلومة اللفظية:

الدعوة إلى الاستظهار

 

‑ بالنسبة لقدرة أو أخرى

  من الصنافة :

- رائز التحكم :

    ▪ الممركز حول هدف

       واحد

    ▪  الممركز حول عدة

       أهداف

- الرائز التشخيصي:

   ▪ الرائز المتمحور

      حول المجال

   ▪ الرائز الخاص

   ▪ بالأخطاء المنتظمة

   ▪ قائمة التحقق

   ▪ شبكة التحقيق

 

 

يميز بين الخصائص

 

 

يتعرف، يصنف

 

ينجز شيئا ما انطلاقا من رموز

 

 

ينجز شيئا ما بتطبيق عدة قواعد بسيطة

2: المهارات العقلية:

الدعوة إلى التفكير

 ▪ التمييز 

 

 

▪المفاهيم    

 

 ▪ القواعدالبسيطة

       (المبادئ(

 

 

▪القواعد المركبة  

 

- الرائز التشخيصي

   ▪ قائمة التحقق    

 شبكة التقييم.  

 

ينفذ قاعدة لإجراء معين بالتحكم في العضلات المعنية.

3- المهارات الحركية

    الدعوة إلى الاستعمال

   المراقب للعضلات.



أصناف الاختبارات الملائمة للتقويم التكويني بالنسبة لثلاث نواتج للتعلم


                                        المقاربة الأداتية للتقييم التكويني للتعلمات

                                        ترجمة وتكييف : عبد المجيد غازي جرنيتي

       الطريقة العامة لإعداد أدوات كتابية للتقويم التكويني.

 

  إن منهجية التقو يم التكويني  لاتقتصرعلى إنجازالاختبارات، بل يضاف إلى ذلك إعداد ملفات للتلميذ يستعملها عند الحاجة ليفحص إنجازه بنفسه عند قيامه بعمل معين.

 

                                                                           " المرجع السابق"

 

 

تفسيرات وتعليقات

 

 

المراحل المتبعة

 

 

    تتجلى ضرورة هذه المرحلة في تحديد ما يراد قياسه من    

   مهارات أوأداءات مرتبطة بالمحتويات المدروسة منذ         

   البداية و تجنب أي تشتت في الطريق.

1 – تحديد الهدف

    ينبغي بناء الأسئلة التي ستعطي الفرصة لبعض التلاميذ

    لارتكاب أخطاء معينة، الشيء الذي سيسمح بتشخيص

    أدق لصعوبات التلاميذ.

2 – حصر المشاكل التي نريد استخراجها

    في هذه المرحلة سنحدد ما إذا كان التعلم المقاس مصنفا

    كإخبار لفظي أو تصور أو قاعدة  بسيطة أو مركبة أو

    مهارة حركية، إلخ ... و ستؤدي هذه المرحلة إلى اختيار

    نوع الختبار الذي سيتم بناؤه.           

3 – تحديد ناتج التعلم المستهدف

    ينبغي للاختبار الذي سيتم بناؤه أن يقيس التعلم

    المستهدف ) انظر الجدول: 1 ( ، ففي هذه المرحلة

    سنبرر نوع و شكل الأسئلة، و كذا تسلسلها و عددها.                                                                                        

4 – تحديد نوع الختبار

    عند تحديد نوع الاختبار، نلجأ إلى صياغة وحداته، ففي هذه

    المرحلة سيطبق المدرس المنهجية الخاصة بهذا النوع من

    الاختبارات.

5 – يصاغة عنلصر الختبار

   تعطى التوجيهات التي ستساعد التلميذ على أداء المهام

   المنوطة به، وتحدد عتبات النجاح التي ستقارن بها النتائج.

   وفي الأخير يحررالاختبار في صيغته النهائية، بما في ذلك    المكان المخصص لكتابة إسم التلميذ، القسم، إلخ...

6 – كتابة الاختبار



Partager cet article

Commenter cet article