Overblog
Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
Le blog d'education et de formation

جزء= 1الاختيارات والتوجهات التربوية العامة المعتمدة في مراجعة المناهج التربوية/تابع

12 Février 2009 , Rédigé par mazagan Publié dans #الكتاب الابيض

شعبة التربية الموسيقية

تقديـــم

يهدف إحداث شعبة التربية الموسيقية إلى إعطاء المتعلم تكوينا موسيقيا يمهد له الطريق لاحتراف الموسيقى وخاصة لامتهان تعليمها. وتهدف مواد التخصص إلى إعطاء المتعلم تكوينا موسيقيا متكاملا يشمل الجوانب التالية:

الجانب الثقافي في مجال التخصص عن طريق دراسة تطور الموسيقي عبر التاريخ وعلاقتها بغيرها من الفنون، وارتباط هذا التطور بالتحولات السياسية والاقتصادية والاجتماعية في مختلف العصور، وكذلك التعرف على كبار المؤلفين الموسيقيين وأعمالهم والإلمام بالوسائل والأساليب التي يعتمدونها في إبداعاتهم...

الجانب التقني عن طريق دراسة قواعد اللغة الموسيقية والإلمام بالرموز والاصطلاحات التي تستخدمها والتدرب على توظيفها في تدوين الموسيقي وقراءتها، كذلك عن طريق الاستماع إلى الأعمال الموسيقية وتحليلها واكتساب القدرة على تقويمها وتكوين حكم حولها اعتمادا على معايير علمية وفنية موضوعية....

الجانب العملي التطبيقي عن طريق تعلم العزف على آلة موسيقية ودراسة قواعد الغناء المغربي والعربي والعالمي وممارسة هذا العزف والغناء بصورة فردية وجماعية، تكوين رصيد متنوع من المعزوفات والأغاني المنتمية إلى ثقافات وعصور مختلفة ...

وتفتح هذه الشعبة آفاق لمتابعة الدراسات العليا المتخصصة بالمعاهد والجامعات.

مواصفات المتخرج من شعبة التربية الموسيقية في نهاية السلك التأهيلي:

التمكن من المبادئ الأساسية في علم الموسيقى

امتلاك ثقافة موسيقية تمكنه من تهذيب الذوق والرقي بالحس الجمالي وتنمية روح الإيداع.

التمكن من وسائل التعبير والتواصل مع الغير.

اكتساب أدوات تمكن من تقويم الأعمال الموسيقية تقويما سليما والحكم عليها.

تنظيم الدراسة في شعبة التربية الموسيقية

المجموع

الدورات

المواد الإجبارية

ساعات

مجزوءات

د 6

د 5

د 4

د 3

د 2

450

15

3

3

3

3

3

التكوين الموسيقي

150

5

1

1

1

1

1

تاريخ الموسيقى

150

5

1

1

1

1

1

تربية إسلامية

300

10

2

2

2

2

2

لغة عربية وثقافة

150

5

1

1

1

1

1

تاريخ وجغرافيا

300

10

2

2

2

2

2

لغة أجنبية أولى

150

5

1

1

1

1

1

لغة أجنبية ثانية

300

10

2

2

2

2

2

فلسفة

150

5

1

1

1

1

1

فيزياء

150

5

1

1

1

1

1

إعلاميات

150

5

1

1

1

1

 1

تربية بدنية

2400

80

16

16

16

16

16

المجموع

شعبة الفنون البصرية والوسائطية

تقديـــم

أحدثت شعبة الفنون البصرية والوسائطية انطلاقا من المكانة الكبيرة التي صارت حاليا للصورة وثقافتها. واستجابة للتطور التكنولوجي والاجتماعي والاقتصادي، أصبحت الفنون السمعية البصرية جزءا لا يتجزأ من الوسائط المعددة، وأداة لا يستغنى عنها في الطرق السيارة للإعلام.

كان من الضروري ربط السمعي البصري والوسائطي، كرافدين ومكونين أساسيين للشعبة، انطلاقا من اشتراكهما في استعمال التكنولوجيات الحديثة في معالجة الصورة وإنتاجها (الأنفوغرافيا، الصورة الرقمية، الخ).

وتهدف الشعبة، على المدى القصير والمتوسط، إعداد قدرات تستجيب مهنيا وتقنيا لتحديات التطور السريع الذي تعرفه الميادين المذكورة، إذ يمكن للمتخرجين من هذه الشعبة استكمال تكوينهم، أو ولوج ميادين العمل في مجالات مثل السينما والتليفزيون والصحافة والخدمات التواصلية والتنشيط الفني والثقافي.

مواصفات المتخرجين من شعبة الفنون البصرية:

القدرة على التلقي والممارسة في ميدان الفنون السمعية البصرية والوسائطية وذلك بتمكين المتعلم من استيعاب آليات اشتغالها وأنواعها ووظائفها؛

القدرة على استعمال الفكر النقدي والتحليلي إزاء المعرفة الفنية والوسائطية؛

التمكن من الأدوات والمعارف والمهارات التي تؤهل المتعلم من الإنتاج والإبداع السمعي البصري والوسائطي.

تنظيم الدراسة في شعبة الفنون البصرية والوسائطية

المجموع

الدورات

المواد الإجبارية

ساعات

مجزوءات

د 6

د 5

د 4

د 3

د 2

150

5

1

1

1

1

1

خطاب سمعي بصري

150

5

1

1

1

1

1

خطاب وسائطي

150

5

1

1

1

1

1

تاريخ الفن السينمائي

150

5

1

1

1

1

1

تقنيات سمعية بصرية

150

5

1

1

1

1

1

إعلاميات وأنفوغرافيا

150

5

1

1

1

1

1

تربية إسلامية

300

10

2

2

2

2

2

لغة عربية وثقافة

300

10

2

2

2

2

2

فلسفة

300

10

2

2

2

2

2

لغة أجنبية أولى

150

5

1

1

1

1

1

لغة أجنبية ثانية

150

5

1

1

1

1

1

تاريخ وجغرافيا

150

5

1

1

1

1

1

تربية بدنية

2250

75

15

15

15

15

15

المجموع

قطب العلوم

تقديـــم

حضيت العلوم الدقيقة والتجريبية بأهمية متزايدة منذ إعداد البرامج الأولى بعد الاستقلال، إلا أن هذه الأهمية كانت في غالب الأحيان تستمد مبرراتها من النظرة الدونية الشائعة للآداب والتكنولوجيا أكثر من المبررات الموضوعية التي ترتكز على ما يوفره تدريس وتعلم هذه العلوم من كفايات للمتعلم ومن مؤهلات لولوج عالم إنتاج المعرفة العلمية والإنتاج الاقتصادي. وقد أدت هذه الاعتبارات إلى طغيان الذاتية في العلاقة مع المعرفة بصفة عامة، وإلى أحكام مسبقة ومتسرعة تجاه مختلف حقول المعرفة أدبية كانت أم علمية أم تكنولوجية، وأحيانا إلى وضع تراتبية حتى بين العلوم. الشيء الذي أدى إلى وضعية اعتبرت فيها بعض العلوم علوم النخبة الذكية وأخرى علوم ذوي الذكاء المتوسط، والتكنولوجيات ما دون ذلك لأنها ترتكز فقط على الأعمال التطبيقية. ولعل السر في هذه الأحكام المسبقة وفي ظاهرة إخضاع حقول المعرفة إلى هذه التراتبية راجع إلى نظرية الذكاء التي كانت تقتصر على بعدين هما الذكاء اللغوي والذكاء المنطقي- الرياضي، وترسخ حصر الذكاء في هذين البعدين بظهور قياس الذكاء في بداية القرن العشرين. ومع تقدم البحث العلمي والتكنولوجي، اتضح أن للذكاء البشري أبعادا كثيرة أخرى لا تقل أهمية عن البعد اللغوي والمنطقي- الرياضي وأن التقدم التكنولوجي، خاصة في الإعلام والاتصال، أدى إلى بلورة نظرية الذكاء الاصطناعي وتنمية المجالات الافتراضية واللامادية في حقل التكنولوجيا، كما تبين أن المفهوم الضيق للعلم أصبح بحاجة إلى إعادة تعريف ليشمل مجالات في الإنسانيات.

انطلاقا من هذه الاعتبارات ومن اعتبارات أخرى لا يتسع المجال لذكرها، أصبح من الضروري تخصيص قطب خاص بالعلوم ليشمل إلى جانب العلوم الدقيقة والعلوم التجريبية علوما جديدة يفرضها التقدم العلمي والتكنولوجي من جهة، و البيئة الاقتصادية والاجتماعية  المغربية من جهة أخرى. لذا تم تنظيم قطب العلوم في أربع شعب هي شعبة العلوم والرياضيات، وشعبة العلوم التجريبية، وشعبة علوم وتقنيات البيئة، وشعبة علوم الأنشطة الحركية.

وإذا كان من الضروري تعميم الشعبتين الأوليين، فإن إحداث الثالثة والرابعة سيتم بمجرد توافر الموارد والتجهيزات والوسائل التعليمية والمعينات الديداكتيكية اللازمة على أن يتم توسيع هاتين الشعبتين تدريجيا خلال العشرية الحالية لتشمل جميع جهات المملكة.

وترتكز المناهج التربوية لقطب العلوم على ما يتم بناؤه من مفاهيم علمية في التعليم الابتدائي من خلال برامج الرياضيات والنشاط العلمي بالأساس وفي السلك الإعدادي من خلال برامج الرياضيات وعلوم الحياة والأرض و العلوم الفزيائية والتربية الأسرية بصفة عامة وبرامج نفس المواد في الجذع المشترك دون إغفال ما توفره برامج المواد الأخرى من دعم من خلال تنمية مختلف أصناف الكفايات لدى المتعلم وخاصة منها الكفايات العرضانية التي تشترك في تنميتها مختلف المواد الدراسية.

وكسائر الأقطاب الخمسة، ينتظم قطب العلوم في مواد ومجزوءات تمكن في آن واحد من التأهل للمسالك العلمية المتعددة في التعليم العالي وتكوين الأطر، وللتكنولوجيات المهنية العليا ومن تغيير التوجيه من شعبة إلى أخرى داخل القطب الواحد وإلى شعب أقطاب أخرى كقطب التكنولوجيات وقطب الآداب والإنسانيات على سبيل المثال.

شعبة العلوم والرياضيات

تقديم

Partager cet article

Commenter cet article