Le blog d'education et de formation

جزء= 1الاختيارات والتوجهات التربوية العامة المعتمدة في مراجعة المناهج التربوية/تابع

12 Février 2009 , Rédigé par mazagan Publié dans #الكتاب الابيض

التوزيع السنوي للمواد في السلك المتوسط للتعليم الابتدائي

مجموع

الغلاف الزمني الحالي للمواد

المواد

سادسة

خامسة

رابعة

ثالثة

408

102

102

102

102

تربية إسلامية

867

204

204

221

238

لغة عربية

136

51

51

34

0

اجتماعيات

680

170

170

170

170

رياضيات

204

51

51

51

51

نشاط علمي

153

34

34

34

51

تربية فنية

1072

264

264

272

272

لغة أجنبية أولى

50

25

25

0

0

لغة أجنبية ثانية

238

51

51

68

68

تربية بدنية

3808

952

952

952

952

المجموع

تدقيق مواصفات المتعلم في نهاية السلك الإعدادي وتنظيم الدراسة في هذا السلك

تقديـــم

يعتبر السلك الإعدادي جزءا من التعليم الثانوي ومرحلة انتقالية بين التعليم الابتدائي والسلك التـأهيلي.

ويهدف هذا السلك إلى تكوين المتعلمين تكوينا يمكنهم من:

-  اكتشاف المحيط الاجتماعي بمختلف مكوناته وتنوع مجالاته، والتفاعل الإيجابي معه؛

-  اكتشاف الذات والوعي بها وبحاجاتها النفسية والاجتماعية والفكرية وتحقيق التوازن بينها وبين محيطها؛

-  اكتساب المتعلم معارف ومهارات في مجالات معرفية مختلفة تؤهله لاختيار القطب الملائم لقدراته ومؤهلاته وميولاته بالسلك التأهيلي للتعليم الثانوي أو التوجه إلى الحياة المهنية (التكوين المهني، سوق الشغل)؛

-  إكساب المتعلم قيم ومفاهيم ثقافة حقوق الإنسان.

وقد تميزت مراجعة مناهج وبرامج هذا السلك التعليمي بمجموعة من الإجراءات التنظيمية والتربوية منها:

تنظيم الدراسة في ست دورات تتوج بالحصول على دبلوم السلك الإعدادي؛

ربط السلك الإعدادي بالسلك التأهيلي للتعليم الثانوي بواسطة الجذع المشترك بهدف إتاحة فرصة الاحتكاك بمناهج وبرامج هذا السلك قصد توجيه خريجيه توجيها يقوم على الاختيار السليم؛

مراجعة مضامين المواد الدراسية بهذا السلك بما يلائم حاجات المتعلمين المعرفية وتعميق مكتسباتهم باستمرار وترسيخها؛

تدريس لغة أجنبية ثانية إلى جانب اللغة الأجنبية الأولى؛

إعطاء أهمية للمشروع الشخصي للمتعلم من أجل تمكينه من قدرات التنظيم الذاتي للمشاريع الشخصية؛

إجراء التقويم على الصعيد الجهوي وفق نظام الوحدات في دورتين (بدل ثلاث) انسجاما مع نظام التقويم بالسلك التأهيلي للتعليم الثانوي.

وقد حدد الغلاف الزمني للدراسة في مختلف دورات السلك الإعدادي في ثلاثين ساعة كما هو الشأن بالنسبة للسلك التأهيلي.

مواصفات المتعلم في نهاية السلك الإعدادي

تتوخى المناهج التربوية للسلك الإعدادي تزويد المتعلم بمواصفات من بينها:

مواصفات من حيث القيم والمقاييس الاجتماعية المرتبطة بها تتجلى في كون المتعلم:

مكتسبا للقدر الكافي من مفاهيم العقيدة الإسلامية، حسب ما يلائم مستواه العمري، ومتحليا بالأخلاق والآداب الإسلامية في حياته اليومية؛

متشبعا بقيم الحضارة المغربية بكل مكوناتها وواعيا بتنوع وتكامل روافدها؛

متشبعا بحب وطنه وخدمته؛

منفتحا على قيم الحضارة المعاصرة و إنجازاتها؛

متشبعا بقيم حقوق الإنسان وحقوق المواطن المغربي وواجباته؛

على دراية بالتنظيم الاجتماعي والإداري محليا وجهويا ووطنيا، ومتشبعا بقيم المشاركة الإيجابية وتحمل المسؤولية؛

منفتحا على التكوين المهني والقطاعات الإنتاجية والحرفية؛

متذوقا للفنون وواعيا بالأثر الإيجابي للنشاط الرياضي المستديم على الصحة؛

متشبعا بقيم المشاركة الإيجابية في الشأن المحلي والوطني وقيم تحمل المسؤولية.

مواصفات مرتبطة بالكفايات والمضامين تتجلى في كون المتعلم:

متمكنا من اللغة العربية واستعمالها السليم في تعلم مختلف المواد؛

متمكنا من تداول اللغات الأجنبية والتواصل بها؛

متمكنا من مختلف أنواع الخطاب المتداولة في المؤسسة التعليمية؛

قادرا على التجريد وطرح المشكلات الرياضية وحلها؛

ملما بالمبادئ الأولية للعلوم الفيزيائية والطبيعية والبيئية؛

متمكنا من منهجية للتفكير والعمل داخل الفصل وخارجه؛

متمكنا من المهارات التقنية والمهنية والرياضية والفنية الأساسية ذات الصلة بالمحيط المحلي الجهوي للمدرسة؛

قادرا على تكييف المشاريع الشخصية ذات الصلة بالحياة المدرسية والمهنية؛

ممتلكا للمهارات التي تساعده على تعديل السلوكات وإبداء الرأي؛

متمكنا من رصيد ثقافي ينمي إحساسه ورؤيته لذاته وللآخر؛

قادرا على استعمال التكنولوجيات الجديدة في مختلف مجالات دراسته وفي تبادل المعطيات.

تنظيم الدراسة في السلك الإعدادي

المجموع بالساعات

الغلاف الزمني لدورات السلك الإعدادي

المواد

د 6

د5

د 4

د 3

د 2

د 1

204

34

34

34

34

34

34

تربية إسلامية

408

68

68

68

68

68

68

لغة عربية

306

51

51

51

51

51

51

اجتماعيات

510

85

85

85

85

85

85

رياضيات

204

34

34

34

34

34

34

علوم الحياة والأرض

204

34

34

34

34

34

34

علوم فيزيائية

408

68

68

68

68

68

68

لغة أجنبية أولى

204

34

34

34

34

34

34

لغة أجنبية ثانية

102

17

17

17

17

17

17

تربية تشكيلية

204

34

34

34

34

34

34

تربية أسرية أو تكنولوجيا

204

34

34

34

34

34

34

تربية بدنية

102

17

17

17

17

17

17

إعلاميات/مشروع شخصي

3060

510

510

510

510

510

510

المجموع

تدقيق مواصفات المتعلم في نهاية التعليم الثانوي في مختلف الشعب وتنظيم الدراسة في السلك التأهيلي

تقــديم

ينظم السلك التأهيلي في خمسة أقطاب متكاملة تغطي مختلف مجالات المعرفة والتكنولوجيا، وتعتبر دعامة لتأهيل المتعلمين لمتابعة الدراسة في التعليم العالي أو الانخراط في التكوين المهني أو ولوج سوق الشغل. وتنتظم الدراسة في هذه الأقطاب في ست دورات نصف سنوية تخصص منها الأولى للجذع المشترك والدورات الخمس الأخرى للتخصص في إحدى الشعب، مع إمكانية المرور عبر جسور للتوجيه من شعبة إلى أخرى داخل القطب أو إلى شعبة في قطب آخر كلما تبين من خلال تتبع الأساتذة وأطر الاستشارة والتوجيه للمتعلم أن مؤهلات هذا الأخير وميولاته تستوجب تغيير الشعبة.

وقد تم تنظيم الدراسة في الجذع المشترك بشكل يجعله في آن واحد امتدادا للدراسة في السلك الإعدادي وتمهيدا ودعامة للدراسة في السلك التأهيلي. فعند نهاية السلك الإعدادي، يتم توجيه المتعلم توجيها أوليا إلى مؤسسة توجد فيها الشعبة أو الشعب التي تناسب مؤهلاته وميولاته، بحيث يتابع دراسته في الدورة الأولى في الجذع المشترك ويبدأ التخصص في الدورة الثانية دون ما حاجة للانتقال إلى مؤسسة أخرى. فبعد سنتين من التتبع من طرف الأساتذة وأطر الاستشارة  والتوجيه، تكون مؤهلات وميولات حامل شهادة السلك الإعدادي قد اتضحت بما يكفي لمعرفة الشعبة التي تناسبه في السلك التأهيلي. ومع ذلك يقتضي الحرص على المواءمة المطلقة بين مؤهلات وميولات المتعلم ومستلزمات الشعبة المناسبة اعتبار تأثير المتغيرات الجديدة للدراسة في الثانوية التأهيلية، وخاصة المرتبطة منها بالتأقلم مع الفضاء التربوي والاجتماعي للثانوية. لذا تم تخصيص دورة نصف سنوية إضافية في بداية السلك التأهيلي لجذع مشترك، خاص بشعب قطب التعليم الأصيل أو جذع مشترك خاص بشعب الأقطاب الأربعة الأخرى، يخضع المتعلم خلالها للملاحظة المكثفة لأساتذته ولأطر الاستشارة والتوجيه من أجل تدقيق معرفة مؤهلاته وميولاته وتأكيد التوجيه الأولي أو تعديله.

وعلاوة على الهيكلة في خمسة أقطاب تمتد الدراسة في شعبها على مدى دورة الجذع المشترك وخمس دورات نصف سنوية أخرى، وعلى المرونة في الانتقال من شعبة إلى أخرى داخل القطب أو من قطب إلى آخر عبر الجسور لتحسين مواءمة التوجيه مع مؤهلات وميولات المتعلم، تتميز الدراسة في السلك التأهيلي بتنظيمها في مجزوءات تستغرق كل واحدة ثلاثين ساعة، وبتخصيص مجزوءة اختيارية أو أكثر لكل دورة. وتعتبر المجزوءة وحدة برنامج مرتبطة بدورة معينة تشمل، إلى جانب التعلم، التقييم القبلي والمرحلي والنهائي لمكتسبات المتعلم. ومن حسنات تنظيم الدراسة في مجزوءات أنه يعتمد ترصيد مكتسبات المتعلم، ويحد من هدر الإمكانيات، ويسمح بمواءمة وتيرة التعلم مع مؤهلات المتعلم، ويوفر له فرص الاختيار واتخاذ القرار في مساره الدراسي وإمكانية التعلم الذاتي أو المؤطر خارج الفصل، ويشجع المدرسين على التجديد في الإنتاج المستمر للمجزوءات الاختيارية، ويفك العزلة بين المواد الدراسية وبين مدرسيه، ويمكن من ترشيد زمن التدريس، ويضع حدا للرتابة في أشغال الإدارة التربوية لمؤسسات التعليمية.

قطب التعليم الأصيل

تقديـــم

يمثل التعليم الأصيل، في المنظومة التعليمية والتربوية، مظهرا من مظاهر التشبث بالهوية الإسلامية والحضارية للمغرب وتشكل المواد الإسلامية واللغوية نواته المركزية، بما يجعل منه نمطا تعليميا خاصا في هيكلته وتنظيمه التربوي. وتعد عملية مراجعة المناهج التربوية فرصة حقيقية لتجديد التعليم الأصيل تنظيميا وبيداغوجيا:

تنظيميا، بإدراجه ضمن النظام التربوي وإخضاعه، من حيث الهيكلة ونظام الدراسة، لقواعد النظام التربوي باعتباره مكونا من مكونات المنظومة التربوية، وجعله قطبا يضاهي ويكمل الأقطاب الأخرى من حيث الأدوار والوظائف والأهداف؛

بيداغوجيا، ببناء المناهج الدراسية في التعليم الأصيل، استنادا إلى المبادئ التي تتأسس عليها عملية مراجعة البرامج والمناهج وهي المبادئ التي وردت في الوثيقة الإطار للاختيارات والتوجهات التربوية العامة.

في هذا السياق يعتبر قطب التعليم الأصيل هيكلة جديدة للتعليم الثانوي الأصيل ويتكون من ثلاث شعب: شعبة اللغة العربية؛ شعبة العلوم الشرعية؛ وشعبة التوثيق والمكتبة.

وتستمد شعبتا اللغة العربية والعلوم الشرعية مبررات إدراجهما في هذا القطب من الأهمية الخاصة للمواد الإسلامية ولمواد اللغة العربية في السلك التأهيلي الأصيل، في حين أن اقتراح شعبة التوثيق والمكتبة أتى في سياق الطموح لتجديد التعليم الأصيل، وفتح آفاق جديدة للدراسة بهذا القطب. والملاحظ في هذا التنظيم هو عدم إدراج شعبة العلوم التجريبية الأصيلة نظرا لانعدام ما يبرر استمرار هذه الشعبة بعد تعريب المواد العلمية بالتعليم الثانوي العام من جهة، ولقلة الإقبال عليها من جهة أخرى.

وقد تم تعميم الغلاف الزمني الأسبوعي بثلاثين ساعة من الدراسة على جميع شعب هذا القطب، شأنها في ذلك شأن شعب الأقطاب الأربعة الأخرى للسلك التأهيلي.

مواصفات المتعلم في نهاية السلك التأهيلي في قطب التعليم الأصيل

يستند تحديد مواصفات المتخرجين على سلم المبادئ المحددة في الوثيقة الإطار، ولخصوصية السلك التأهيلي الأصيل. وقد صنفت هذه المواصفات إلى مواصفات مرتبطة بالقيم وأخرى مرتبطة بالكفايات.

المواصفات المرتبطة بالقيم والمقاييس الاجتماعية

يمكن إجمال هذه المواصفات في جعل المتعلم:

متشبعا بقيم الدين الإسلامي، ومعتزا بهويته الدينية والوطنية، محافظا على تراثه الحضاري، محصنا ضد كل أنواع الاستلاب الفكري؛

منفتحا على قيم الحضارة المعاصرة في أبعادها الإنسانية؛

ملما بقيم الحداثة والديمقراطية وحقوق الإنسان المنسجمة مع خصوصيته الدينية والوطنية والحضارية؛

متمسكا بالسلوك الإسلامي القويم والمثل العليا المستمدة من روح الدين الإسلامي؛

المواصفات المرتبطة بالكفايات والمضامين

تتجلى هذه المواصفات في جعل المتعلم:

ممتلكا لرصيد معرفي في مجال العلوم الشرعية واللغوية والأدبية والعلوم الإنسانية مما يؤهله لفهم وتمثل وتحليل مختلف مكونات الثقافة العربية الإسلامية؛

ممتلكا لأدوات التعامل مع أنواع الخطاب [الشرعي، والأدبي...] وقادرا على فهم التراث العربي الإسلامي، والإنساني؛

قادرا على معرفة ذاته المتشبعة بالقيم الإسلامية المتسامحة والقيم الحضارية، وقيم المواطنة، وحقوق الإنسان، وبلورة ذلك في علاقته مع الآخرين؛

متمكنا من توظيف الوسائل التكنولوجية المعاصرة من أجل استدماج قيم العقيدة الإسلامية والإلمام بمكونات الثقافة العربية الإسلامية والانفتاح على مختلف الثقافات.

تنظيم الدراسة في الجذع المشترك للتعليم الأصيل

عدد الساعات

عدد المجزوءات

المواد

60

2

تفسير وحديث

60

2

فقه وأصول

60

2

نصوص أدبية

30

1

علوم اللغة العربية

30

1

توثيق

60

2

تاريخ وجغرافيا

60

2

لغة أجنبية أولى

30

1

رياضيات

30

1

علوم الحياة والأرض

30

1

فلسفة

30

1

لغة أجنبية ثانية

30

1

تربية بدنية

510

17

المجموع

يخص هذا الجذع التلاميذ الذين سيوجهون إلى إحدى الشعب الثلاث للتعليم الأصيل.

شعبة اللغة العربية


Partager cet article

Commenter cet article

Partager cette page Facebook Twitter Google+ Pinterest
Suivre ce blog