Overblog
Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
Le blog d'education et de formation

الترجمة العلمية ودورها في التنمية

28 Février 2013 , Rédigé par mohamedمحمد Publié dans #ANNEXEالملحق

الترجمة العلمية ودورها في التنمية

 

وانا اناقش مع تلاميذي  مادة الترجمة العلمية  خلصنا الى بعض الاراء ان مادة الترجمة في الشعب العلمية هي المادة الوحيدة التي

ترافق التلميذ في حايته الدراسية

في مختلف الشعب من طب وهندسة الخ وحتى بلغات اخرى كالانجليزية والاسبانية نظرا لتشابه المصطلحات

في مختلف الشعب من طب وهندسة الخ وحتى بلغات اخرى كالانجليزية والاسبانية نظرا لتشابه المصطلحات

كما ان الترجمة العلمية  هي الوحيدة التي تصاحب المتعلم في حياته المهنية

في حين ان التلميذ قد يستغني عن ما يعتبر اساسيا في الثانوي  بحيث تصبح الرياضيات والفيزياء مواد ثانوية 

في الطب كما ان علوم الحياة والأرض تصبح بدون فائدة في اغلب مدارس المهندسين

اما المواد الادبية فهي اصلا لا محل لها من الاعراب بالنسبة للشعب العلمية

كما ان منهجية ا لترجمة بالثانوي ستساعد الطالب خلال التعليم الجامعي من القيام ببحوث  بلغات اجنبية ثالثة

اما بخصوص المصطلحات والخطاب العلمي فقد وضع الجاحظ الاعمدة الاساسية

 لعملية الترجمة وهي الالمام    باللغة المنقول منها واللغة المنقول اليها ثم  الالمام بالموضوع

وذلك بعد ان لاحظ ان الترجمات التي قام بها غير المختصين كانت رذئيءة جدا وحرفت المعنى او ادت الى لامعنى 

 ومن هنا يتأكد التمييز بين الترجمة الادبية والترجمة العلمية اضافةالى ترجمة فروع مختلف العلوم

 حيث اصبحت التخصصات ميزة العصر وكل تخصص علمي له معجم خاص وعبارات خاصة

فيصبح نوعا من التجني كل محاولة ترجمة في غير التخصص 

ان الترجمة العلمية  قضية وطنية بالأساس وهي لازمة لكل خطوة في طريق التنمية

  وفي مصلحة التلميذ والطالب والباحث وسوق الشغل ويؤكد هذا الطرح اساذة جامعيون

ومعنيون في سوق الشغل 

وقد سبقنا في هذا المجال المترجمون العرب عندما نقلوا من اليونانية والسريالية والهندية

 كانوا يهتمون بالعلوم والفلسفة اكثر من اهتمامهم بالاداب

وقد سار على هذا النهج المترجمون الاروبيون قبل عصر النهضة  وخلاله فترجموا العلوم والفلسفة العربية

ولم يعيروا اهتماما لما هو ادبي

لا اقلل من قيمة الفنون والاداب لكن قراءة التاريخ تجعلنا  نحاول استشراف المستقبل وإتباع اسهل الطرق وأنجعها

لنقل العلوم والتكنولوجيا

 فحتى الدول المتقدمة تعتمد حاليا ترجمة اخر ما توصل اليه البحث العلمي في مختلف الدول

 لان التكامل اصبح ضروريا بين المجتمعات ولم يعد ممكنا لأي دولة ان تبدع وتبتكر وحدها في كل الميادين

وهكذا نسمع  يوميا عن استخبارات وقرصنة في مجالات العلوم والتكنولوجيا

عبد العالي العمراني

Partager cet article

Commenter cet article